إضافة رد
  #1  
قديم 04-26-2012, 08:49 AM
abdelazym10 abdelazym10 غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14
بمعدل: 0.01 يوميا
التقييم: 10
abdelazym10 is on a distinguished road
افتراضي قصة نجاح فتاة 14 عاما في مشروع تجارة الملابس الجاهزة

قصة نجاح فتاة 14 عاما في مشروع تجارة الملابس الجاهزة

تدير هذه الفتاة النشيطة ، ميثاء عبدالله الحمادي (14 عاماً)،
تجارتها ومشروعها الخاص وأعمال والدها منذ نحو عام

لتعد بذلك من أصغر فتاة في الإمارات تقوم بإدارة أعمال تجارية نسائية خاصة، وناجحة. وتعمل ميثاء، التلميذة في الصف التاسع،
في مجال تجارة الملابس الجاهزة والأقمشة، حيث تدير أعمالاً واستثمارات تقدر بنحو ربع مليون درهم،
من خلال فروع عدة لمحال بيع الملبوسات النسائية، كما تشارك دائما وباستمرار في المعارض التجارية المتخصصة التي تركز على هذا القطاع،
كان آخرها المعرض التجاري في مركز أكسبو رأس الخيمة، خلال شهر رمضان الماضي. كما تقوم بالسفر إلى دول عالمية لاستيراد بضاعتها من الملابس الجاهزة اللازمة لمشروعها،

وكانت آخر زيارة لها إلى الصين، حيث طلبت إجراء تعديلات على البضائع التي تريد استيرادها، لتناسب طلبت عملائها في الإمارات

وبالنظراً لصغر سنها ، فإنها لا تستطيع تسجيل اسمها في الغرفة التجارية أو دائرة التنمية ، لإصدار رخصة تجارية باسمها،
كما أنها لا تستطيع التعامل مع الحسابات المصرفية، وهو ما دفع والدها إلى تولي هذا الجانب من أعمالها.

قصة نجاح فتاة 14 عاما في مشروع تجارة الملابس الجاهزة

وتقول ميثاء الحمادي إنها تهوى العمل التجاري الخاص، على الرغم من أنها تتطلع للالتحاق بدراسة الطب البيطري،
لحبها الشديد وشغفها بعالم الحيوان، وتضيف أنها تعلمت العمل التجاري من والدها، الذي بدأ أعماله التجارية الخاصة، بعد انتهاء خدمته في القوات المسلحة، حيث كان يعمل طياراً، وتابعت «بدأ والدي دراسة إدارة الأعمال بعد تقاعده من الخدمة العامة، وعندما رأى شغفي بتعلم التجارة، حيث كنت أحضر معه محاضراته، وأدرس معه مناهجه، حتى تعلمت معه إدارة الأعمال التجارية». وقالت «بدأ والدي دراسة إدارة الأعمال والاقتصاد منذ تقاعده، وإطلاق أعماله التجارية الخاصة، ولكنه سرعان ما بدأ الاعتماد عليّ في إدارة تجارته، ولم أشأ أن أخيب ظنه بي، أو أفشل في ما أعتمد علي في القيام به»، وأضافت «حذرني البعض من أن إدارة الأعمال التجارية شيء صعب، ويحتاج إلى خبرة كبيرة، لكني لم أواجه تلك الصعوبة التي قيل لي عنها، ربما لصغر حجم التجارة التي أديرها، أو ربما لأنني استطعت إدراك طبيعة العمل التجاري وكيفية التعامل معه

وأشارت ميثاء إلى أن «هدفها الآن هو إنجاح أعمالها، وأعمال والدها الذي يعتمد عليها كلياً في العمل وعمليات البيع وشراء البضائع،
وإدارة العاملين والموظفين معها في منشأتها التجارية الصغيرة». وقالت «بعد أن نجحت فكرة محالنا، سنفتتح محلاً جديداً في سوق التنين في عجمان،
كما نشارك بشكل كبير في فعاليات القرية العالمية في دبي، ونبحث عن مزيد من التوسع في كل إمارات الدولة»،
وتضيف «أتعلم يومياً من خلال التعامل اليومي مع العملاء، وأشعر بأن خبراتي تزداد بشكل مطرد، وسأستمر في العمل التجاري،
لكني لن اتخلى عن دراستي وتحقيق حلمي بأن أصبح طبيبة بيطرية

شارك اصدقائك الان .. رابط الموضوع للنسخ
http://www.moolnt.com/vb/showthread.php?s=5f224365c53e3e44a813414a25c4e1f5&t=8254
رد مع اقتباس
إضافة رد
الموضوع: قصة نجاح فتاة 14 عاما في مشروع تجارة الملابس الجاهزة الرد على الموضوع
اسم العضو الخاص بك:
للعلم - لكونك زائر - بعد كتابة ردك والضغط علي زر "اعتمد المشاركة" بالأسفل
سيتم انتقالك لصفحه اخري للرد علي السؤال العشوائي
-:(اسعدنا ردك وتفاعلك):-

مواقع النشر
أضف تعليق لك من خلال الفيس بوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:17 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.