إضافة رد
  #1  
قديم 06-18-2011, 08:23 AM
عاشق فن إرتواء العقل عاشق فن إرتواء العقل غير متواجد حالياً
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 117
بمعدل: 0.05 يوميا
العمر: 37
الإقامة: مصر - الإسكندرية
الوظيفة: مدير علاقات عامة بشركة دعاية وإعلان وتسويق تجارى / أمين عام بأحدى الجمعيات الخيرية
التقييم: 10
عاشق فن إرتواء العقل is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى عاشق فن إرتواء العقل إرسال رسالة عبر Yahoo إلى عاشق فن إرتواء العقل
Smile خدمة الأخرون ورضاهم / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل

خدمة الأخرون ورضاهم / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل

بسم الله الرحمن الرحيم

خدمة الأخرون ورضاهم

خدمة الأخرون ورضاهم / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل

أبدأ حديثى عن النجاح الكبير ذات التقدم الهائل الذى نقدمه للأخرون من خدمات من أجل رضاهم

كمثل أغلبية شباب هذا الجيل وكل جيل

بأنهم ماهرون حقا فى أرضاء حواء من أجل كسب قلوبهم

فأصبح رضا القلوب من أساسيات الحياة لقاعدة كبيرة من الشباب والكبار أيضا على حد سواء

وبالأخص بالطبع قلوب حواء وبالأخص أيضا الصديقة أو الزميلة أو الحبيبة

لكن رضا قلب الأم ورضا قلب الأخت أصبح هذا مفقود

مفقود حقا للأسف الشديد للأغلبية العظمى من البشرية القائمة على كوكبنا الوحيد الأرض

فالأغلبية على أستعداد تام بفعل أى شئ مهما كان

المهم رضا حوااااااااااااااااااااااااااااااء الزميلة أو الصديقة أو الحبيبة

فرضاهم أصبح من أهم أهتمامات تلك الأغلبية

تاركين ورائهم وخلفهم حق العقل

حق العقل يا جماعة فى أرضائه

غافلين أن العقل جزء لا يتجزأ من تكوين الإنسان الذى خلقه الله

للأسف للأسف للأسف الشديدددددددددددددددددد

أقولها صراحة فرضا الله أصبح مش من أساسيات الحياة لأغلبية كبيرة من البشر وليسوا الشباب فقط لا والكبارررررررررررررررررررررر أيضا للأسف

أصبحت مشكلة خطيرة سائدة فى مجتمعنا

ويجب وقفة حاسمة لوقف تلك المهزلة الخطيرة التى تؤدى بصاحبها إلى التهلكة الحتمية

أزاى أزاى أزاى يبقا عندنا عقل وتكون نهايتنا تهلكة أزاى طيب

والله شئ خطير وأنتم مش حاسين بنفسكم

لازم وقفة حاسمة أيها السادة الكرام

حقا أيها السادة فكيف بنا نحن أصحاب العقول العظيمة

العقول الراااااااااااااااااااااااااااائعة

العقول صاحبة أفضل إدارة عليا فى العالم

نفشل فى إدارة أنفسنا نحن الطريق السليم المؤدى إلى رضا الله ورسوله

فرضا الله ورسوله لا يحتاج إلى معجزة ولا يحتاج إلى ترتيب مسبق أو أعدادات مسبقة للتوصل إلى هذا الرضا

فأبسط الأمور الحياتية نستطيع من خلال أدائها نرضى الله ورسوله

لكن للأسف رضا حواء بالأخص يحتاج إلى معجزة والغريب والعجيب

بأن هناك أشخاصا يخططون ويدرسون للوصول إلى قلب المرأة بأى تمن

ولو كان هذا الثمن الكذب والنفاق

فأفكارهم تلك يخسرون بها الأخرة ويكسبون الدنيا الفانية

ولذلك يجب عليهم الأنتباه جيدا لما يفعلونه من سلبيات خطيرة ستؤدى بهم إلى التهلكة

وسوف يترك العقل تلك الفئة العظمى من البشر يذهبون إلى التهلكة بأنفسهم دون توقفهم

فالعقل من حقه بأن يعاقب نفسه إذا أستمر الإنسان فى الأستمرار فى السير إلى الخطأ

الأخطاء تعددت يا سادة

ونحن سائرون فى الدنيا وأعمارنا تزيد والسيئات تزداد ولا ندرى بشئ غير أننا فى دوامة هتغرقنا كلنا بسيئاتنا

لازم نلحق يا جماعة نعمل خير وبسرعة شديدة العمر بيجرى

طول ما التوهان مستمر مع البشرية بأنها عايشة حياتها وخلاص وعايشة حياتها لنفسها يبقا في غرق هيحصل بشكل حتمى لا محال فى ذلك صدقونى

لازم الأنتباه والوقفة الحاسمة بمنتهى السرعة

أنا أخوكم فى الله وبنصحكم لله فوقوا يا جماعة لنفسكم كفاية سلبيات

ألحقوا أعملوا إيجابيات فى حياتكم

سبوكم بقا من حواء اللى هتوديكم ورا الشمس

حواء الجدعة اللى تحافظ عليك وتنصحك بالخير دايما وتقولك أعمل كذا وكذا علشان ندخل الجنة سوا

أما حواء اللى هما مش جدعين خالص لما يشوفوا الحبيب بيغلط يقولوا برافو أستمر يا حبيبى هوا ده الكلام ولا بلاش

بالله عليكم دى حواء أصلا دى شيطانة والشيطانة لايقة على الشيطان اللى زيها

يعنى هما الأتنين عجينة واحدة مش هتفرق كتير معاهم لما يتمادوا فى الخطأ وناسين رضا الله ورضا الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام

أما حواء الجدعة تنصح الحبيب بأستمرار روح أرضى أمك أعملها كل حاجة وأرضيها وبوس رجلها وتعال أرضينى بعدها مش يرضى الحبيبة الأول وبعد كده الأم

الإنسان اللى يفضل حبيبته على أمه يبقا إنسان معدوم القلب وأكيد معندهوش عقل خالص وحواء اللى معاه نسخة منه وأكيد كده يبقوا لايقين على بعض

شبيه الشئ منجذب إليه

أما الطيبون فالطيبات

قبل الختام

حابب أحكى لكم حدث أمس لم يحدث معى شخصيا أو أمام عيونى لكن تم نقله لى من جانب أحدى المقربين لى

حدث مؤسف للأسف الشديد

سيدة كبيرة فى السن تقف فى القطار ويظهر عليها التعب والأرهاق بحكم السن بالطبع ويظهر عليها علامات المرض الشديد

وفجأة يقف القطار فى أحدى المحطات وتركب مجموعة من البنات القطار ومن ضمن تلك المجموعة فتاة ذات قلب أبيض وطيب ورقيق المشاعر تقدم المساعدة لتك السيدة لكن للأسف البنت الطيبة لم تستطيع مساعدتها لأنها نازلة فى أحدى المحطات البعيدة عن منزلها

فتقدم شاب شهم مكتمل الرجولة والنضج لتقديم المساعدة فبالطبع البنت أعجبت بشهامة هذا الشاب وأحترمته جدا وهوا يستاهل بصراحة بس لغاية هنا فقط

لأن معدنه الحقيقى ظهر

ظهر يا جماعة

الشاب الراجل بيقول للبنت الجميلة ممكن أتعرف عليكى ؟؟؟

البنت الجميلة علشان محترمة وبنت ناس ومتربية رفضت طلب الشاب الوقح حقا الوقح

وعند رفض الفتاة طلب الشاب بالتعارف

حدث شئ مفجع وخطير ورهيب

وهو


صرخ الشاب فى وجه الفتاة وقال طب والله العظيم ما أنا مساعد الست الحاجة دى أتصرفى أنتى بقا

يا إلهى يا إلهى يا إلهى

يعنى الشاب اللى أسمه راجل ده كان عايز يخدم الست العجوزة مقابل التعارف على البنت ولما البنت رفضت هوا كمان رفض يساعد الست العجوزة

يعنى مكنش قاصد أنه يساعدها لوجه الله

واخدين بالكم يا جماعة من المأساة دى

المساعدة دلوقتى مبقتش لله

يا إلهى أيه اللى جرى للناس

فى أيه ؟؟؟

والله أنا حزين حزين حزين بجد

الشاب كان بيساعد الست العجوزة علشان يتعرف على البنت

نسى أنها ست عجوزة ونسى رضا الله وفكر فى رضا البنت ولفت أنتباها


بجد حاجة تحزن العقل وتخليه يخرج عن شعوره


فى الختام




أود بأن أقول لكم

يجب الإسراع فى التقرب من الله ولو بفعل شئ مؤقت

وهو زرع المعروف

وطبعا كلكم عارفين

من زرع معروفا حصد محبة وألفة وتقربا من الله

تقربا من الله

تقربا من الله

تقربا من الله

تقربا من الله

وأحنا مش عايزين غير كده

كفاية علينا بجد كده وبس

بس ألحقوا يا جماعة أعملوا حاجة وبسرعة

عمل الخير كتير ألحقوا أستغلوا الوقت محدش ضامن عمره

أعملوا الخير سريعا أيها السادة الكرام

من أجل التقرب من الله

ورضا الله ورسوله

ورضا عقولنا الجميلة

وأنسوا خالص بقا حواء اللى مش جدعة

لأن فى حواء جدعة كتير وعارفين ربنا كويس

ويا بخت اللى ربنا يكتبله بنت بتعرف ربنا كويس

مش بنت متعرفش غير الموضة والماكياج والمولات والسينمات ..... إلخ

لا لحواء التافهة التى تجعلنا ننسى رضا أقرب الناس لنا وبالأخص العقل

وداعا يا قلب لو هرضيك على حساب العقل

وداعا يا حواء يا تافهة أهلا بحواء العاقلة




--- أنتهى ----

بقلم : عاشق فن إرتواء العقل
خالد نور الدين

شارك اصدقائك الان .. رابط الموضوع للنسخ
http://www.moolnt.com/vb/showthread.php?s=6a175967dace0cb9284e89dd1bc793e5&t=4600
رد مع اقتباس
إضافة رد
الموضوع: خدمة الأخرون ورضاهم / بقلم : عاشق فن إرتواء العقل الرد على الموضوع
اسم العضو الخاص بك:
للعلم - لكونك زائر - بعد كتابة ردك والضغط علي زر "اعتمد المشاركة" بالأسفل
سيتم انتقالك لصفحه اخري للرد علي السؤال العشوائي
-:(اسعدنا ردك وتفاعلك):-

مواقع النشر
أضف تعليق لك من خلال الفيس بوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:24 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.