إضافة رد
  #1  
قديم 03-08-2016, 04:35 AM
نهر العطاء نهر العطاء غير متواجد حالياً
كاتبة في مول نت
 
تاريخ التسجيل: Feb 2016
المشاركات: 623
بمعدل: 0.92 يوميا
التقييم: 10
نهر العطاء is on a distinguished road
Smile قصة الفتى الإسبرطى والثعلب

قصة الفتى الإسبرطى والثعلب

قصة جميلة جدا واحداثها مثيرة وكمان مليئة بالمغامرات والعبر والدهاء وتغلب العقل على القوى وقصة انهاردة تضرب لنا مثل حيوى للقوة والشجاعة والقلب الجرئ كل ده هنكشف مع توارد الأحداث


قصة الفتى الإسبرطى والثعلبقصة الفتى الإسبرطى والثعلب

كانت مدينة اسبرطة القديمة مدينة حربية فى المقام الأول لم تكن تهتم سوى بخوض الحروب والانتصارات لتحقيق التوسعات وحلم السيطرة وكان الطفل منذ مولدة يتم تدريبه على فنون القتال والتدريبات المختلفة لدرجة أنه كان يتم ترك الطفل الوليد فى الجبل والتخلص منه ان ولد ضعيفا أو مريضا وكان يتم تدريبهم على العديد من التدريبات البدنية والمهارية ومن هذه التدريبات تدريب السرقة حيث كان يتم تدريب الطفل على سرقة أغراضه التى يحتاجها من الحوانيت والبيوت دون أن يتعرض لكشف أمره ليتدرب على المناورة والقدرة على الاختباء وكان يتم عقابه ليس على السرقة ولكن على كشف أمره ، وكان هناك فتى اسبرطى يسمى المتقشف الشجاع وكان متفوقا على كل أقرانه فى سرعة الخطف والمناورة ، وذات يوم مل الفتى سرقة أغراض الناس ، فقرر أن يثبت لمعلمه مدى مهارته وأنه لا يشق له غبار ، فتدثر فى عباءته وخرج فى جنح الظلام إلى جبال الأوليمب وفى ذهنه فكرة خيالية ، فقد قرر أن يسرق ثعلبا من أمه ، واختار أكثر الأوكار صعوبة وامتناعا وهو وكر الثعلب ذو المنفذين ، وتربص يراقب الوكر ليالى وأيام عانى فيها البرد والصقيع لكنه بالنهاية كشف مخرجى الوكر ، وانتظر حتى غادرت الأم لاستجلاب الطعام للجراء الصغيرة ، وأوقد نارا فى المخرج الأول ، وجرى سريعا لينتظر خروج أحد الجراء من المخرج الثانى ، وبالفعل لم تمض دقائق إلا وكان جروا يمد رأسه البرتقالى ذو الأذنين الكبيرين وينسل بمرونة هاربا فأمسك به وخبأه تحت عباءته ، وهرب سريعا قبل أن تعود الأم
عاد إلى شوارع بلدته شاحبا يمشى بين الناس بوجه ممتقع يزداد زرقة مع كل خطوة ، وكلما سأل أحدهم ماذا بك؟
كان يرد: أنا بخير ، حتى وصل عند أقدام معلمه فسقط كالحجر ومات ، وانفلت الجرو من العباءة وراح يركض هنا وهناك وتفحص المعلم فتاه الشجاع ، فوجد الجرو قد عضه عشرات المرات فى قلبه ومات ”
ولكن بعدما قام بعمل شجاع اراد القيام به ليثبت تميزه وتفوقه على جميع اقرانه وعاشت قصته خالدة وصار الفتى مضرب المثل فى الشجاعة والاقدام

شارك اصدقائك الان .. رابط الموضوع للنسخ
http://www.moolnt.com/vb/showthread.php?s=8508261bb20753133184ae8738173bb2&t=34946
رد مع اقتباس
إضافة رد
الموضوع: قصة الفتى الإسبرطى والثعلب الرد على الموضوع
اسم العضو الخاص بك:
للعلم - لكونك زائر - بعد كتابة ردك والضغط علي زر "اعتمد المشاركة" بالأسفل
سيتم انتقالك لصفحه اخري للرد علي السؤال العشوائي
-:(اسعدنا ردك وتفاعلك):-

مواقع النشر
أضف تعليق لك من خلال الفيس بوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:56 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.