إضافة رد
  #1  
قديم 12-31-2015, 04:46 PM
حلوة الدنيا حلوة الدنيا غير متواجد حالياً
كاتبة في مول نت
 
تاريخ التسجيل: Dec 2015
المشاركات: 73
بمعدل: 0.10 يوميا
التقييم: 10
حلوة الدنيا is on a distinguished road
افتراضي التعامل مع سخونية الاطفال

التعامل مع سخونية الاطفال

التعامل مع سخونية الاطفال

كل الامهات عليها ان تعرف الاسعافات الاولية ان يجب ان تقدمها لطفلها عند السخونة والتى يجب ان تحفظيها وتكونى قادرة على تحمل مسؤليته لكى يشفى من السخونية والا لقدر الله تقلب لحمى



التعامل مع سخونية الاطفال

إن الأمراض التي تصيب الأطفال تكون مقلقة للوالدين، لا سيما أن في كثير من الحالات لا يعرف ما الذي سيقومان به اتجاه ابنهما خاصاً وإن استيقظوا على صراخ ابنهم في منتصف الليل، إن الأمراض التي يتعرضون لها الأطفال كثيرة ومسبباتها مختلفة، وعلى الأغلب أن الأطفال يتعرضون لأمراض بسبب الإهمال، ذلك الإهمال الذي يؤدي إلى ضعف المناعة لديهم وجعلهم عرضة لأي مرض قد ينتقل لهم بالطرق المختلفة، من المعروف أن درجة حرارة جسم الإنسان الطبيعي 37 درجة، إذا زاد أو نقص يكون هناك خللاً ما لا بد من الإسراع في العلاج لعدم حدوث مضاعفات، ولكن يوجد اختلاف بسيط في درجة حرارة الجسم بين الطفل والإنسان البالغ ليس بالضرورة ان تكون درجة حرارة الجسم 37 درجة بالتحديد، فعند الأطفال الأكبر سناً قد يكون 37.5 ويكون طبيعياً إلا أن نفس هذه الدرجة عند الأطفال تعتبر ارتفاع في درجة الحرارة، إن ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال يكون ضمن أحد أعراض حالة أو مرض لدي الطفل مثلاً أن يكون جسم الطفل في قتال مع العدوى مثل الانفلونزا، أو التهابات الأذن، التهاب المعدة، اضطرابات المناعة الذاتية، وتقلبات الطقس، ونمط الحياة الغير صحي أو المحيط الغير معقم الذي يعيش فيه الطفل.



الأعراض وطرق القياس

الأعراض التي تظهر على الأطفال الذين يصابون بارتفاع درجة الحرارة تشمل التعرق، الصداع، آلام العظام، الجفاف، الضعف، فقدان الشهية، هذه بعض الأعراض وطريقة معرفة هل الأطفال يعانون من ارتفاع درجة الحرارة أم لا هذا سهل جداً وذلك بلمس منطقة الجبين في الرأس، وإذا أردتم قراءة دقيقة فعليكم باستخدام الطرق الحديثة مثل:


ميزان الحرارة الزئبقي

وعند استخدام هذا الميزان التقليدي يتم رج السائل الذي يحتويه أولاً، ومن ثم يتم وضعه تحت إبط الطفل مدة من الزمن، ومن الأفضل ألا يتم وضعه تحت اللسان كما يفعل الكثير، إذا كانت قراءة الميزان لدرجة حرارة الطفل في حدود 36.4 فلا داعي للقلق، أما إذا تجاوز هذا الحد فيجب مراجعة الطبيب.


شرائط قياس درجة الحرارة

وهذه الشرائط سهلة الاستخدام، بحيث يتم وضع الشريط على جبين الطفل بعض الوقت، ويحتوي الشريط على مؤشر يدلك على ارتفاع درجة الحرارة أو أن معدلها طبيعي.


ميزان الحرارة الإلكتروني

ويتميز هذا الميزان بدقة عالية في قراءة درجة حرارة الجسم، ويتم استخدامه عن طريق وضعه في الأذن، ولكنه أغلى سعراً من شرائط القياس وميزان الحرارة الزئبقي.


طرق العلاج

الماء البارد

وهي أكثر طرق العلاج الشائعة، حيث يتم استخدام ماء بارد بشرط إلا يكون بارداً جداً، وإن كانت مياه من الصنبور يكون جيداً، وتتم هذه الطريقة بنقع قطعة من القماش في الماء وغمرها جيداً ومن ثم عصرها جيداً وتوضع على أجزاء الجسم مثل الجبين، الإبطين، الأرجل، الرقبة من الخلف، اليدين، ومن الجيد أن يتم تغيير قطعة القماش أو غسلها ونقعها مرة بعد مرة لكي تبقى باردة، بعض الحالات التي لا تكون مُجدية معهم هذه الطريقة يتم استخدام حوض يُعبئ بالماء البارد قليلاً ونجعل الطفل يجلس فيه مدة من الزمن، أو أخذ حمام بارد ولكن لا يجب أن نُرهق الطفل، فراحته في تلك اللحظة مهمة جداً.
الريحان

وهو من الأعشاب المعروفة في فاعليتها بخفض درجة حرارة الجسم المرتفعة، وتكون طريقة استخدامه بغلي ما يقارب عشرين ورقة ريحان مع معلقة من الزنجبيل المطحون في كوب من الماء، ويترك على النار ليغلي جيداً، وبعد ذلك تتم إضافة القليل من العسل ليسهل شربه، ويُشرب مرتين إلى ثلاثة في اليوم لمدة ثلاث أيام هذا يساعد على خفض درجة الحرارة.
خل التفاح

إن خل التفاح علاج فعال وغير مكلف نهائياً، ويساعد في خفض درجة الحرارة؛ لأن الحامضية التي يحتوي عليها تساعد في امتصاص الحرارة من الجلد؛ ولأنه يحتوي على المعادن يساعد في تعويض المعادن التي يفقدها الجسم بسبب ارتفاع درجة الحرارة، ويوجد عدة طرق لاستخدام الخل منها، وضع كمية قليلة من خل التفاح إلى ماء الحمام الفاتر وينقع جسم الطفل به مدة لا تزيد عن عشر دقائق وبعدها ستلاحظ تحسناً كبيراً، والطريقة الأخرى تكون عبر غمر قطعة من القماش بخل الفتاح المخلوط بالماء ويوضع على جبين الطفل أو أجزاء جسمه كما في طريقة الماء البارد.
الثوم

يمكن للثوم أن يخفض درجة حرارة الجسم من خلال الحث على التعرق، والتعرق يساعد على التخلص من السموم الضارة بالجسم، ومن المعروف أن الجسم هو مضاد للجراثيم والفطريات وبالتالي يساعد الجسم على التخلص من الالتهابات، وتتم طريقة استخدام الثوم عن طريق هرسه مع القرنفل ووضعهما في كوب ماء ساخن وتركه لمدة عشرة دقائق ويتم تصفيته ورشفه ببطء، هذه الطريقة ربما لا يحبذها الصغار، لذلك يمكن الاستعانة بالطريقة الأخرى وهي بتسخين خليط من الثوم وزيت الزيتون ويتم وضعهما على باطن كل قدم ويلف بالشاش لضمان بقاء الثوم في مكانه ويترك ليلة كاملة، وهذه الطريقة تكون للأطفال الأكبر سناً من يقاربون العشر سنوات وأكثر.
الزبيب

يساعد الزبيب على خفض درجة حرارة الجسم ومكافحة الفيروسات، ويعمل كمنشط للجسم عند الإصابة بارتفاع درجة الحرارة، ويتم استخدامه عن طريق نقع الزبيب في الماء مدة لا تقل عن ساعة ويتم سحق الزبيب ويصفي ويُشرب مرتين في اليوم حتى ترجع درجة الحرارة إلى معدها الطبيعي.
النعناع

النعناع له خصائص التبريد، لذلك تناوله يقلل درجة الحرارة، ويساعد في طرد الحرارة الزائدة من الجسم، ويتم ذلك بغلي بعض أوراق النعنع الطازجة، وتركه يبرد لمدة عشر دقائق، ويصفي ثم يضاف له ملعقة من العسل، ويتم تناوله من ثلاث إلى أربع مرات يومياً.
بياض البيض

يعمل على وقف ارتفاع درجة حرارة الجسم، وكذلك القدرة على امتصاص الحرارة في وقت سريع، ويكون عن طريق نقع قطعة من القماش في بياض البيض وتركها حتى تبتل، ثم توضع قطعة القماش على باطن القدمين أو أن يتم ربطها وتثبيتها كي لا تنزلق، وتُترك وقت من الزمن أو حتى تنشف قطعة القماش ويتم تغييرها بأخرى وبنفس الطريقة، وستنخفض درجة الحرارة وتصبح في المعدل الطبيعي.

ويوجد الكثير من الطرق التي يمكن من خلالها التخلص من ارتفاع درجة حرارة الأطفال، وتم ذكر أفضلها وأكثرها تأثيراً، ولكن لن يكفي هذا فقط، فيمكن للأهل أن يتبعوا بعض النصائح والارشادات للتسريع من علاج الطفل وذلك بجعل الطفل يشرب الماء ويتناول عصير البرتقال بكمية كبيرة لمنع الجفاف، والحذر من استخدام الماء البارد جداً أو الثلج على الجسم مباشرة، ولا بد من توفير الراحة الكاملة للطفل في الفراش ليومين على الأقل فالإجهاد قد يزيد من مضاعفات ارتفاع درجة الحرارة، ويجب أن نجعل الطفل يتناول كميات كبيرة من الخضروات؛ لأن جسمه يكون بحاجة للتعويض عن المكونات المهمة التي يفقدها من ارتفاع درجة الحرارة، ولا نسمح للطفل بأن يتناول الأطعمة المبردة والتي قد تزيد من ارتفاع درجة حرارة الجسم، في حال لم تنخفض درجة حرارة الطفل بعد كل المحاولات الممكنة يجب الذهاب لطبيب مختص ليتم استخدام الطرق العلاجية الطبية من أدوية وغيره ولن يكون ذلك إلا عبر طبيب مختص.

شارك اصدقائك الان .. رابط الموضوع للنسخ
http://www.moolnt.com/vb/showthread.php?s=71a95c6d72a222c61a017f445fdcb51d&t=32671
رد مع اقتباس
إضافة رد
الموضوع: التعامل مع سخونية الاطفال الرد على الموضوع
اسم العضو الخاص بك:
للعلم - لكونك زائر - بعد كتابة ردك والضغط علي زر "اعتمد المشاركة" بالأسفل
سيتم انتقالك لصفحه اخري للرد علي السؤال العشوائي
-:(اسعدنا ردك وتفاعلك):-

مواقع النشر
أضف تعليق لك من خلال الفيس بوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:48 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.