إضافة رد
  #1  
قديم 10-10-2015, 10:00 PM
مي علي مي علي غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Sep 2015
المشاركات: 137
بمعدل: 0.17 يوميا
التقييم: 10
مي علي is on a distinguished road
افتراضي قصة هامة لحماية اطفالنا

قصة هامة لحماية اطفالنا



أطفالنا امانه للمستقبل واذا قصرنا معهم فا يوم الحساب
ليس ببعيد فحافظو على أطفال وحماة غد اليكم القصة


طفلة في عامي التاسع لم يكن همي سوا اللعب والمدرسة ومعلمتي التي احبها كثيرا




وصديقاتي اللاتي كنت كثيرا ماانسج لهن م̷ـــِْט خيالي عن واقع لم اعيشه ولكن لكي لا اشعر ب النقص امامهن وكثيرا مااتهرب م̷ـــِْט قريباتي في المدرسة لكي لا تظهر حقيقتي
اخفي عنهن واقع يسرق براءتنا ويضطرنا للكذب للهروب منه




العيش في اسرة مكونة م̷ـــِْט اب شخصيته قوية جدا وثلاث زوجات امي هي الثانية بينهم ويكافحن لاجل تربيتنا ويحاولن عدم اشعارنا بمشاكل زوجة ابي الاخيرة التي يدللها ابي




كثيرا وكل ماتطلبه يلبى لها تاركا زوجته الاولى التي قررت الانفصال بدون طلاق مكتفيه باولادها الذين تعتمد عليهم
في مجتمع لا يهتم لحقوقها وزوج لا تهمه سعادتها تاركا امي تربي اطفالها وتعيش تسلطا م̷ـــِْט زوجته الاخيرة ومشاكل لا تنتهي




لا يأبه بمشاعر اطفاله يعيشون طفولة تجعلهم يتخلون عن طفولتهم ويلبسون اقنعه لكي يكونوا اقوياء في مجتمعهم
اخواني م̷ـــِْט ابي تختلف شخصياتهم م̷ـــِْט متسلط الى منطوي الى اجتماعي ومحب لنا يحاول مساعدتنا الى م̷ـــِْט هو خارج منطقتنا لانعرف عنه الا القليل
هذه هي عائلتنا ...






كان لدينا اقارب في منطقتنا وعمي الذي كان معنا منذ صغرنا واولاده ايتام م̷ـــِْט الام اصدقائنا الودودين عمي كان ڼـعمـ الرجل في اولاده ومع زوجته رحمها آلله ولكن فقد الام صعب جدا عليهم ويعيش كل فرد في عائلتنا بهمه الذي لا يفارق لحظاته


لنا اقارب و اعمام في دول اخرى لا نعرف عنهم شي ولا نراهم الا في بضع سنوات مرة منهم ازواج اخواتي وزوجي كما ساذكر


هذه نبذه بسيطة عن حياتنا

في مدرستي اقابل زميلاتي كل يوم لأرى تلك القصات الجميله ورى اشياء اتمنى امتلاكها ولكن اتذكر حالنا واضطر للكذب بانني امتلكها

في السنة التاسعه م̷ـــِْט عمري كانت اكثر سنة يلتفت انتباهي بشدة لوضع امي فهي المسكينه تربي وتتعب وتشقى لاجل اسعادنا بما تملك

كم مرة كانت تجمع اقمشة وتصنع لنا دمى بايديها

وكم مرة حاولت مساعدتي في اعمال الخياطة لانجاز عمل لم يوفر ابي متطلباته

كم مرة كنت اصحو في اخر الليل لارى امي تصلي وتشكو لله حالها
اسمع شهقاتها ... تمتماتها
كانت تخفي كل ذلك عننا

كم مرة اصحو ع نقاش حاد بينها وبين ابي لا اسمع الا بكاءها مطالبه بابسط حقوقها انه العدل بين الزوجات لم يكن لها سند ف اهلها في بلد اخر لا يعلمون عنها الا زيارتها بَعَـد سنوات ولا يعلمون عن معاناتها شي


في بعض الليالي احاول النوم ولكن لا استطيع لانني افكر في حالها كثيرا

واجهش ب البكاء الى ان انام ....
في بعض الاحيان اذهب اليها وهي نائمة لأقبل راسها لاننا لم نعتاد ان نقبلها دائما فقط اذا شعرت ب الاسى عليها وشعرت ب الخوف م̷ـــِْט فقدانها استجمعت قواي وقبلتها ...


لانني في بعض الاحيان اسمعها تهدد ابي بان تتركنا عنده وتذهب

وكم مره اضطرت لفعلها وتركتنا نعيش حالة حرمان وخوف ...

ولكن ذلك ليس ب استطاعتها


لكم ان تتخيلوا ان هذه كلها تحدث مع اطفال اكبرهم سنا لم يتجاوز الثالثة عشر م̷ـــِْט عمره


ضياااع وشتات
سببت لنا افاااات م̷ـــِْט صغرنا

كننا نتصنع غير ذلك ف المدارس لاننا لا نريد ان نكون اقل م̷ـــِْט اصدقائنا

كنت احب معلمة اللغه العربيه كثيرا كانت تهتم بنا كثيرا وانا كنت م̷ـــِْט المتفوقات في كل المواد الْحٍمَدٍللـّہ كانوا يكرموننا ع مستوى منطقتنا ع تفوقنا
هذه المعلمه كانت تخرجني م̷ـــِْט دائرة النقص التي اكون فيها
كانت تشاركني في المسابقات وتحضر المتطلبات التي لا يحضرها ابي ولا تخبر احدا بهذا
كنت متميزة في المدرسه ب ذكائي

ولكن للاسف منذ تخرجي م̷ـــِْט الابتدائية فقدت تلك المعلمة

مع انتقالي للمرحلة المتوسطة تغيرت المدرسه وتغيروا صديقاتي اصبحت في مرحلة المراهقة تغيرت اهتماماتي ولكن لا زلت متفوقه في دراستي


ولكن بدات في نسج الخيال مع صديقاتي عن فارس احلامي الذي انتظره واخبرهن قصص لم تحدث لي

كي لا اشعر ب النقص


ولكن حدث لي افضل مما كنت اتخيل ولله الحمد


تقدم ل خطبتي ولد عمي م̷ـــِْט بلد اخر

سبحان آلله كنت لا شعوريا دائما ادعي ربي ان يرزقني اياه شخصيا مع انني لم اراه م̷ـــِْט قبل ولا اسمع عنه كثيرا


ولكن ربما الهام م̷ـــِْט ربي

الْحٍمَدٍللـّہ على هذا القدر الجميل الذي رزقني اياه

تزوجت وكان همي ان لا يعيش ابنائي في الشتات الذي عشته

لا اخفيكم ان هذه الطفوله سببت لي مرض نفسي ولكن الحمدالله تعديت هذه المرحلة

ولكن هذي رسالة لكل ام واب ابنائكم ابنائكم ۆ اللَّہ لا تشعرون مدى تاثير مشاعركم عليهم


لا تجعلوهم يبدأوا حياتهم على خوف وقلق

احسنوا التربية ولا تنقصوهم شيئا
هم امانه في اعناقكم

شارك اصدقائك الان .. رابط الموضوع للنسخ
http://www.moolnt.com/vb/showthread.php?s=f081a0b03c948ab7d65c8e495670c371&t=30908
رد مع اقتباس
إضافة رد
الموضوع: قصة هامة لحماية اطفالنا الرد على الموضوع
اسم العضو الخاص بك:
للعلم - لكونك زائر - بعد كتابة ردك والضغط علي زر "اعتمد المشاركة" بالأسفل
سيتم انتقالك لصفحه اخري للرد علي السؤال العشوائي
-:(اسعدنا ردك وتفاعلك):-

مواقع النشر
أضف تعليق لك من خلال الفيس بوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:29 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.