إضافة رد
  #1  
قديم 09-07-2015, 11:46 PM
هدهد محمد هدهد محمد غير متواجد حالياً
مشرفة عامة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2015
المشاركات: 634
بمعدل: 0.73 يوميا
الإقامة: القاهرة
الوظيفة: مشرفة المنتدي
التقييم: 10
هدهد محمد is on a distinguished road
افتراضي قصة الم ووجع ,قصة دموع وردة الحلقة الثانية

قصة الم ووجع ,قصة دموع وردة الحلقة الثانية

دموع وردة

الحـلـقـة (2)
========

وقفنا الحلقة اللي فاتت لما سارة كانت بتتفرج علي الصور علي حيطه الدكتورة و لفت انتباه سارة صورة من الصورة و استغربت جدا منها ..

سارة : دكتورة : هو مين اللي في الصورة مع حضرتك ده ؟!
د.هويدا (بابتسامه) : ده يا ستي اللي كان هيخلع كتفك من شويه و هو بيسلم عليا
سارة : هههههههه ، بس مش حضرتك قولتي دي صور اللي اتعالجوا
د.هويدا : اه طبعا ..
سارة : طب ما ده لو اتعالج لسه بيجي لـ حضرتك ليه بقا ..
د.هويدا : اصل لما آسر اتصور هنا متصور مكنش مريض ، كان دكتور في العيادة هنا و مشارك في علاج الحاله دي
سارة (باستغراب) : هو دكتور ولا حاله و لا ايه بالظبط
د.هويدا : هو شاغل تفكيرك ليه كده
سارة : لا أبدا انا بس استغربت لما لقيت صورته و لما لقيته هنا بيتعالج ..
د.هويدا : هو كان دكتور هنا معايا من احسن الدكاترة بجد و حصلتله ازمه من فترة خليته بقا حاله
سارة : يااااااااه ازمة ايه اللي تحول حياته كده
د.هويدا : أنا اسفه يا سارة انا مش هقدر احكي تفاصيل
سارة : لا يا دكتورة ولا يهمك انا اللي خدني الكلام و نسيت نفسي معلش اسفة ، هو انا ممكن امشي ولا لازم احكي تاني الوقت
د.هويدا (بابتسامه رقيقه) : لا ممكن تمشي طبعا مش شرط الوقت نكمل كلامنا
سارة : تمـام
د.هويدا : بس هستناكي المرة الجايه و ياريت متطنشيش
سارة : لا لا هاجي باذن الله ، سلام عليكم
د.هويدا : وعليكم السلام

************************************

خرجت سارة من عند الدكتورة فرحانه و حاسه انها مرتاحه علي الرغم من انها محكتش حاجه بس ارتاحت للشخصية اللي قدامها ، خافت تحكي لـ الدكتورة مش خوف منها لكن خوف تفتكر حاجات مكنتش عاوزه ترجع تحكي فيها تاني علي الرغم من انها نفسها تخرجها براها و تصبح مع الماضي ، شغل تفكيرها لـ لحظات ايه يخلي دكتور كبير زي آسر ده يتحول من دكتور نفسي الي مريض نفسي الا اذا كانت ازمة كبيرة و لو هي أزمة فعلا ايه هي ،،،، وانا شاغلني اعرف ليه وانا مالي اساسا هو انا اعرفه .....

***********************************

في بيت سارة ....
دخلت سارة بيتها مصدر الراحة بالنسبة لها أب و أم طيبين جدا مش عاوزين يزعلوها مهما ايه حصل ، بالنسبه لـ اخواتها عادي كانوا مجرد أصحاب مش ليهم أي دور في حياتها .....

ماجده : (والدة سارة) : ايه يا سارة اتأخرتي كده ليه ..
سارة : معلش يا ماما قعدت مع نهي شويه لحد مـ الشتا خلص
ماجده : ماشي يا حبيبتي اجيبلك تتغدي
سارة : لا يا ماما انا مش جعانة شوية كده و هاكل ، امال بابا فين
ماجده : جوه يا حبيبتي كان بيصلي العشا و قاعد يقرأ قرآن
سارة : طيب هدخل اسلم عليه ...

****************
سارة : ازيك يا بابا عامل ايه
عادل(والد سارة) : الحمدلله يا بنتي انتي عامله ايه ؟!
سارة : الحمدلله يا بابا كويسه
عادل : عيبك انك مبتعرفيش تكدبي ، لسه مش عاوزه تروحي الشغل
سارة : هنرجع نتكلم في الموضوع ده تاني يا بابا ، انا بس واخده اجازه شويه
عادل : سارة لازم تقفي كده و ترجعي سارة القويه اللي احنا نعرفها
سارة : وانا كمان يا بابا نفسي أرجع سارة اللي اعرفها بس كل شئ بأوان ..
عادل : ماشي يا حبيبتي ..

.....................

آسر راح فضل يلف فـ الشارع لحد ما روح بيته اللي مدخلوش من شهر ، بدأ يبص للمكـان كأنه أول مرة يشوفه بيبص لكل التفاصيل اللي فيه جت عينه علي صورة فرحه اللي متعلقه علي الحيـطه وفضلت تدور في دماغه كل الذكريـات و ع الرغم من قوة شخصيته الا انه مقدرش يقوي علي دموعه اللي انسابت من عينيه أول ما بص لـ صورة رنا مراته الله يرحمها ، دخل أوضتهم لقي الفازة المكسورة من آخر مرة لسه متحركتش من مكـانها بصلها و افتكر سبب كسرها ..

رنا : الو ايوه يا آسر ، انت فين ؟!
آسر : انا مع صحابي عاوزه ايه
رنا : مش عاوزه حاجه انا بس كنت تعبانه شويه و عاوزاك تيجي تقعد معايا و شهد عماله تعيط
آسر : يا سلام و انا بقا اسيب صحابي اقولهم ايه رايح اقعد ببنتي علشان امها بتتدلع
رنا : بتدلع !! آسر انا تعبانه حاسه ان دماغي هتنفجر مش قادره افتح عنيا
آسر : ماشي شويه و جاي ..

(بعد ساعتين ونص يدخل آسر فـ يلقي رنا واقعه ع الأرض مش قادره تقوم من كتر الصداع و بنتها عماله تعيط فـ السرير)

آسر : مالك يا رنا في ايـه
رنا (بصوت واطي) : ابعد عني
آسر : ايه مش سامعك
رنا (بزعيق جامد) : ابعد عنـــي و خلي البت دي تسكت انا مش طايقه نفـسي
آسر (بقلق) : حاضر حاضر اهدي بس

(راح آسر حط الببرونه لـ شهد في بوقها و سكتها و رجع تاني لـ رنا يحاول يقومها راحت زقته و هي بتزقه الفازه اللي ع المرايه اتكسرت و ايده اتعورت)

آسر : انتي اتجننتي في ايـه يا رنا
رنا (بتتمالك نفسها و بتقعد ع السرير بتمسك دماغها و بتعيط) : انا تعبانه ، انت أناني اوي ، ااااه يا دماغي مش قادره
آسر (بخوف لانه اول مره يشوف مراته كده) : طيب اصبري انا هتصل بـ الدكتور مجدي اهو ..

(بعد ربع ساعه جه دكتور مجدي كشف علي رنا لقي ضغطها 200 / 120 و رنا بتشاور علي قلبها وبتصرخ م الالم)

د. مجدي : هي بتشتكي من أمراض ؟!
آسر (بخوف) : هي عندها تصلب في الشرايين ، هو في ايه يا دكتور
د. مجدي : ضغطها عالي جدا يا آسر هي الصداع اللي هي فيه ده نتيجه الضغط العالي و ممكن يعملها جلطه ازاي يا اسر لما انت عارف انها عندها تصلب في الشرايين ومصدعه متصلتش بيا ع طول كده خطر
آسر : طب انا فـ ايدي ايه اعمله ؟!
د.مجدي : اتصل اطلب عربيه اسعاف حالا
آسر (بخضه): اسعاف ؟!
د. مجدي : ايوه اسعاف حالتها خطيرة خصوصا انها بتشاور ع قلبها و نبضاتها سريعه
آسر (بلخبطه) : حاضر حاضر ، اهدي يا رنا بطلي عيـاط ..

خرج آسر يتصل بالاسعاف و اتصل بأخته تيجي تاخد بنته علشان يودي رنا المستشفي ، رجع الأوضه لقي الدكتور بيجس النبض تاني لـ رنا و بيبص ع وشها ملامحها هاديه أوي ومبتنطقش وخاف يكون اللي في باله صح

آسر : دكتور هي رنا مالها انت ادتها حقنه و لا حاجه و نامت ؟!
د.مجدي : ...........
آسر : انت ساكت ليه يا دكتور ما تنطق رنا مالها
د.مجدي :البقاء لله يا آسر ...

(آسر افتكر كل ده بمجرد ما شاف الفازة المكسورة ، قاعد ع الأرض عمال بيبكي زي الطفل الصغير و بصوت مدبوح ، انا اللي موتّك يا رنا أنا السبب انا اللي أهملتك وسبتك تعبانه ، يــارب انا السبب يـارب ، يــارب انا تعبـان اوي)

******************

سـارة قاعده في اوضتها عماله تفكر في كلام باباها ، حاسه انها اضعف من أي وقت ، مش متخيله ان هيجي يوم تنسي فيه كل اللي عمله اسلام فيها و تعيش حياتها ، مش متخيله انها ازاي بين يوم و ليله بقت من أنسه لـ مدام و من مدام لـ (مطلقه) ، بتفكر في كل حاجه و قطع تفكيـرها تليفون ...........

****************

آسر عمـال يعيط ، مش قادر يسامح نفسه ع اللي عمله فـ يوم في رنا ، مش قادر يسامح نفسه و يروح يزور بنته اللي مشفهاش بقاله شهر من يوم وفاة مراته ، مش قادر يروح لأهله و لا حتي لأهلها اللي مش قادر يبص في وشهم حتي لو ميعرفوش انه أهمل فـ حقها لـ ساعتين ، ساعتين اترتب عليهم موت رنا اغلي حاجه في حياته ...
قطع عيـاط آسر و تفكيـره جرس البـاب استغرب مين هيجي هنا و محدش اساسا يعرف انه في البيت ، قام فتح و لما فتح البـاب استغرب جدا .......

يـاتري مين اتصل بـ سارة ، مين خبط ع آسر ......

شارك اصدقائك الان .. رابط الموضوع للنسخ
http://www.moolnt.com/vb/showthread.php?s=45be30d49a80d2112cdf3ed2e3ff0d70&t=30090
رد مع اقتباس
إضافة رد
الموضوع: قصة الم ووجع ,قصة دموع وردة الحلقة الثانية الرد على الموضوع
اسم العضو الخاص بك:
للعلم - لكونك زائر - بعد كتابة ردك والضغط علي زر "اعتمد المشاركة" بالأسفل
سيتم انتقالك لصفحه اخري للرد علي السؤال العشوائي
-:(اسعدنا ردك وتفاعلك):-

مواقع النشر
أضف تعليق لك من خلال الفيس بوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:30 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.