قصة عن الوفاء قصة وفاء فرس لتنمية قيم الوفاء في الصغار - القصص والروايات

وفاء الفرس, الوفاء, حكاية الوفاء, قصة الوفاء, قصة رائعة, قصص وحكايات, قصص شيقة

إضافة رد
  #1  
قديم 01-28-2015, 01:46 PM
shrief_ali shrief_ali غير متواجد حالياً
كاتب في مول نت
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
المشاركات: 174
بمعدل: 0.12 يوميا
التقييم: 10
shrief_ali is on a distinguished road
افتراضي قصة عن الوفاء قصة وفاء فرس لتنمية قيم الوفاء في الصغار

قصة عن الوفاء قصة وفاء فرس لتنمية قيم الوفاء في الصغار

قصة عن الوفاء وتنميه قيم الوفاء عند الصغار
قصة وفاء فرس للصغار من ضمن الحكايات والقصص الشيقة للاطفال


قامت الحرب بين قبيلتين، واستمرت المعارك بينهما شهورا طويلة. وكانت الحرب
أحيانا تتوقف اياما قليلة، تجمع فيه كل قبيلة قتلاها، وتجهز اسلحتها، ثم
تستأنف القتال مرة أخرى، وذات مرة. كلف قائد القبيلة فارسا من أشجع
فرسانها، ليذهب إلى قبيلة الأعداء، ويعرف أخبارها، ليخبر أهل قبيلته بما
رأى وبما سمع.

خرج الفارس على جواده العربي الأصيل، وقد لبس درعه، وحمل سيفه، انطلق
الفارس في اتجاه معسكر الأعداء، واقترب من خيام الأعداء، والتفت.. فإذا
جماعة من الفرسان تلتف حوله من كل جانب، أخرج الفارس سيفه، وراح يضربهم
بقوّة، لكن كثرة الأعداء غلبت الفارس، فجرحوه، ووقع على الأرض، أسرع فرسان
الأعداء، وقيدوه بالحبال، وحملوه إلى خيامهم، ثم وضعوه في خيمة، وتركوه
فيها.

أقبل الليل، وأظلمت الدنيا، والفارس وحيد في الخيمة يتألم من جراحه، ويتوجع
من قيوده، ولا يستطيع النوم، وفجأة سمع صهيل فرسه، وأحس في صوت الفرس ما يشبه الألم والشّكوى، جمع الفارس الجريح ما بقي من قوته، وتحامل على نفسه،
وأخذ يزحف على الأرض – وهو مقيّد – إلى مكان الخيول، ورأى فرسه مربوطا في
شجرة، فكر الفارس ان يفك قيد فرسه، ويطلق سراحه، ليعود إلى قبيلته، فيعرف
أهل القبيلة ما حدث له، ويحضروا لإنقاذه!

اقترب الفارس من حصانه، كانت يداه ورجلاه مقيّدة بالحبل، فك الفارس قيد
الحصان بأسنانه، قال الفارس:هيا، انطلق ايها الفرس، ارجع إلى خيامنا، اسرع. وتستكمل القصة،،
استدار الحصان نحو صاحبه، ووقف ينظر إليه حزينا على ما أصابه، كأنّه
يقول:كيف أرجع وحدي، وأتركك مقيد في يد الأعداء؟!.
نظر الحصان إلى جسم صاحبه فوجده مقيدا بالحبل، فقبض الفرس بأسنانه على
الحبل، ورفع صاحبه عن الأرض، وانطلق بعيدا عن خيام الأعداء.

كان الطريق طويلا، والحمل ثقيلا، ولكن الحصان لم يستسلم للتعب، جرى، وجرى،
لم يتوقّف إلا عندما وصل إلى خيام قبيلته، أنزل الحصان صاحبه على الأرض
برفق، وأخذ يصهل بصوت ضعيف مريض، وهو يكاد يقع على الأرض!

سمعت زوجة الفارس صوت صهيل الحصان فتنبّهت وأسرعت إليه، وصلت الزوجة إلى زوجها الفارس بصعوبة، فكّت الزوجة قيود زوجها بسرعة، قام الفارس إلى حصانه
يحاول أن يسعفه، لكن.. من غير فائدة! كان الحصان قد مات من التّعب!
حزن الفارس على حصانه حزنا شديدا، وتناقلت القبائل حكاية هذا الفرس الوفيّ،
وبقيت حكايته بين الناس مثالا على الإخلاص والتّضحية.

شارك اصدقائك الان .. رابط الموضوع للنسخ
http://www.moolnt.com/vb/showthread.php?s=da577057c5823f6f1fe8c89cf832b4c8&t=25393
رد مع اقتباس
قديم 01-28-2015, 03:05 PM   #2
شيماء
الصورة الرمزية شيماء
تاريخ التسجيل: Sep 2014
المشاركات: 3,149
بمعدل: 2.68 يوميا
العمر: 24
الإقامة: الجزائر
الوظيفة: كاتبة
معدل تقييم المستوى: 7
شيماء is on a distinguished road
برنامج الربح من المنتدي
مشترك (1 فبراير 2015)
افتراضي رد: قصة عن الوفاء قصة وفاء فرس لتنمية قيم الوفاء في الصغار

القصه رائعه جدا عن الوفاء
شكرا لك اخي

التوقيع رد: قصة عن الوفاء قصة وفاء فرس لتنمية قيم الوفاء في الصغار
شيماء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
الموضوع: قصة عن الوفاء قصة وفاء فرس لتنمية قيم الوفاء في الصغار الرد على الموضوع
اسم العضو الخاص بك:
للعلم - لكونك زائر - بعد كتابة ردك والضغط علي زر "اعتمد المشاركة" بالأسفل
سيتم انتقالك لصفحه اخري للرد علي السؤال العشوائي
-:(اسعدنا ردك وتفاعلك):-

مواقع النشر

أضف تعليق لك من خلال الفيس بوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:48 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.