إضافة رد
  #1  
قديم 09-27-2014, 08:36 PM
الصورة الرمزية شيماء
شيماء شيماء غير متواجد حالياً
 
برنامج الربح من المنتدي
مشترك (1 فبراير 2015)
تاريخ التسجيل: Sep 2014
المشاركات: 3,149
بمعدل: 2.69 يوميا
العمر: 24
الإقامة: الجزائر
الوظيفة: كاتبة
التقييم: 10
شيماء is on a distinguished road
Angry جزائريات في أسواق الماشية !

جزائريات في أسواق الماشية !

زرنابعض نقاط بيع كباش العيد ببلدية باب الوادي، أين وقفنا على إحداها المتواجدة بشارع العقيد لطفي، وبقينا نتفرج من بعيد على الأطفال الذين كانوا يلاعبون تلك الحيوانات الأليفة ولكن لمحنا من بعيد نسوة داخلات وخارجات من ذاك الإسطبل، وكأنه محل تجاري متخصص في بيع الملابس النسوية، وهو الأمر الذي أثار استغرابنا كثيرا، ما دفعنا إلى التقدم من صاحب الإسطبل بعد أن فرغ من الناس وسؤاله هل هؤلاء النسوة جئن من أجل شراء أضاحي العيد؟ مثلما يفعل غيرهنَ من الرجال فأجابنا بنعم، ولكنه لم يستغرب الأمر فقد اعتبره عاديا جدا مع أنها ظاهرة دخيلة على المجتمع الجزائري، عدنا وسألناه مرة أخرى هل عدد ههؤلاء النسوة كبير فقال (نعم كل سنة يزداد عدد النسوة اللواتي يقمنَ بشراء الأضاحي بأنفسهنَ من الأسواق كما أن هذه الظاهرة لا تقتصر فقط على الإسطبلات بالعاصمة، بل أنها تعدت حتى الأسواق الداخلية على غرار أسواق الجلفة، الأغواط، البيض وغيرها من الأسواق المشهورة بالغنم بالجزائر، يأتين من كل ولايات الوطن على متن سيارتهن يتسوقنَ ويغادرن المكان بعد أن يتممنَ مهامهن)·
ما رواه لنا الموال أثار استغرابنا كثيرا، ما دفعنا إلى التجول ببعض شوارع العاصمة وسؤال بعض المواطنين عن رأيهم في ظاهرة خروج النساء إلى الإسطبلات، وشراء أضاحي العيد كما يفعل الرجال تماما·

جزائريات في أسواق الماشية !

وأول من قابلنا كانت السيدة مريم مواطنة تبلغ من العمر(47) ربيعا، عاملة ببريد الجزائر مطلقة وأم لطفلين يدرسان في الطور الابتدائي، سألناها عن موضوعنا فقالت: (عادي بالنسبة لي أن تذهب المرأة من أجل شراء كبش العيد، فإن كانت لا تملك زوجا مثلي ماذا تفعل إن أرادت أن تدخل الفرحة على قلب أبنائها، عليها أن تعتمد على نفسها وتقوم باقتناء كبشها بنفسها عوض أن تعطي المال لغيرها من أجل أن يتلاعب به، وأنا قمت بهذا من قبل فقد اشتريت السنة الماضية كبشي بنفسي فقد أخذت ولداي معي وخرجنا إلى منطقة الرويبة أين اشترينا الكبش من هناك وعدنا به إلى المنزل في أجواء مرحة جدا، (سألناها مرة أخرى ألا يهمك تفكير الناس بك عندما يرونك في سوق الغنم؟ فقالت (لا يهمني لأنني لم أقترف ذنبا لا يغتفر فغيري من النساء يفعلنَ ما هو أكبر من ذلك وعلى عينك يا تاجر غير مباليات بأحد وأنا لم أفعل ما يؤدي إلى لومي أو معاتبتي)·

"زوجي لا يمانع أن أذهب إلى سوق الغنم"

تركنا السيدة مريم تذهب لأشغالها لنلتقي بعدها بالسيدة صليحة التي تبلغ من العمر52 ربيعا، متزوجة وأم لأربعة أبناء سألناها عن موضوعنا فقالت: (ما الغريب في الأمر كل سنة أذهب أنا إلى سوق الغنم رفقة أحد أبنائي لشراء أضحية العيد، أحب أن أشتريها بنفسي وأختارها كما أريدها، فمثلا السنة الماضية ذهبت رفقة ولدي إلى سوق الغنم بالمسيلة من أجل شراء الأضحية، خرجنا من المنزل في حدود الرابعة صباحا اشترينا وعدنا في حدود السادسة مساء)، سألناها مرة أخرى هل زوجها يوافق على أن تذهب بنفسها إلى سوق الغنم، فقالت (عادي زوجي لا يمانع ما دمت أذهب رفقة ابني)·

... وللرجال رأي آخر

شهادة النسوة اللواتي قابلناهن جعلتنا نتساءل هل الرجال يوافقون على أن تذهب النساء إلى سوق الغنم من أجل اقتناء الأضحية، وهو الأمر الذي دفعنا إلى التقرب من بعض الرجال وسؤالهم عن الموضوع فكانت الآراء مختلفة·
أول من تحدثنا إليه كان سفيان شاب في مقتبل العمر، طرحنا عليه فكرة الموضوع فقال (أنا لن أقبل أبدا أن تذهب المرأة إلى سوق الغنم مهما كلف الأمر، لأنها منطقة محرمة بل وتعد حكرا على الرجال فقط من دون النساء، ألا يكفي أن المرأة أصبحت تحتل المناصب التي كانت يوما ما حكرا على الرجال كأن تكون شرطية، ودركية بل وميكانيكية أيضا لتصبح فيما بعد من رواد أسواق الغنم)، وعدنا وطرحنا عليه سؤالا آخر وإن كانت أرملة أو مطلقة فعليها أن تعتمد على نفسها ؟ فأجابنا قائلا (عليها أن تذهب للإمام من أجل أن يشتري لها أضحية العيد عوض أن تذهب بنفسها إلى سوق الرجال أو تختار من هم أقرب إلى الثقة من الأقارب·

صنف من الرجال لا يعارض

السيد مصطفى كان له رأي آخر في الموضوع، فهو غير معارض على ذهاب المرأة إلى سوق الغنم من أجل أن تقتني أضحيتها بنفسها، قائلا (أنا لا أرى حرجا أن تذهب المرأة إلى السوق من أجل أن تختار كبشها بنفسها، هو أمر عادي لها هي الأخرى لها الحق في عيش الأجواء الحيوية البهيجة التي تسبق عيد الأضحى المبارك واختيار الكبش الذي يروقها، قديمة هي فكرة أن تبقى المرأة في البيت وتنتظر ما يجود به زوجها عليها، فالمرأة المعاصرة أصبح لها الحق أيضا أن تشارك الرجل في كل شيء حتى في شراء أضحية العيد أيضا من باب عيش تلك المناسبات الدينية السعيدة وخلق أجواء أسرية بهيجة تزيد من المودة والرحمة بين الزوجين·

شارك اصدقائك الان .. رابط الموضوع للنسخ
http://www.moolnt.com/vb/showthread.php?s=3536b4d6b17996231526a5577d82f842&t=21990

التعديل الأخير تم بواسطة Exclusive ; 09-28-2014 الساعة 11:10 AM
رد مع اقتباس
قديم 09-30-2014, 03:16 PM   #3
شيماء
الصورة الرمزية شيماء
تاريخ التسجيل: Sep 2014
المشاركات: 3,149
بمعدل: 2.69 يوميا
العمر: 24
الإقامة: الجزائر
الوظيفة: كاتبة
معدل تقييم المستوى: 7
شيماء is on a distinguished road
برنامج الربح من المنتدي
مشترك (1 فبراير 2015)
افتراضي رد: جزائريات في أسواق الماشية !

شكرا لمروك الكريم اختي
وردك العطر

التوقيع جزائريات في أسواق الماشية !
شيماء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-30-2014, 06:13 PM   #4
وردة الياسمين
عضو ذهبي
الصورة الرمزية وردة الياسمين
تاريخ التسجيل: Sep 2014
المشاركات: 458
بمعدل: 0.39 يوميا
معدل تقييم المستوى: 4
وردة الياسمين is on a distinguished road
افتراضي رد: جزائريات في أسواق الماشية !

من الافضل ان يكون الرجل هو الذي يشتري الاضحية

لو كانت المراة لم يكون عندها احد يشتري لها اضحية فلا مانع ان تشتري بنفسها

موضوع اجتماعي مهم سلمتي شيماء
التوقيع
رد: جزائريات في أسواق الماشية !
وردة الياسمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
الموضوع: جزائريات في أسواق الماشية ! الرد على الموضوع
اسم العضو الخاص بك:
للعلم - لكونك زائر - بعد كتابة ردك والضغط علي زر "اعتمد المشاركة" بالأسفل
سيتم انتقالك لصفحه اخري للرد علي السؤال العشوائي
-:(اسعدنا ردك وتفاعلك):-

مواقع النشر
أضف تعليق لك من خلال الفيس بوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:59 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.