إضافة رد
  #1  
قديم 12-09-2013, 09:52 PM
نسرين سليمان نسرين سليمان غير متواجد حالياً
عضو مثالي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2013
المشاركات: 3,440
بمعدل: 2.29 يوميا
التقييم: 10
نسرين سليمان is on a distinguished road
افتراضي حواء تكشف اسرار افكار ادم

حواء تكشف اسرار افكار ادم

حياة الرجال مليئة بالاسرار , وافكار الرجال مختلفه ومتنوعه ويحاول الرجل اخفاء افكارة عن حواء كالنز المدفون, ونحن اليوم هنا نغوص فى اعماق اسرار الرجال للتعرف على اسرار افكار الرجال المخفية عن حواء

عزيزى الرجل من اليوم لن تخشى حواء افكارك المختلفة لاننا هنا سوف نتعرف عليك اكثر من خلال كشف اسرار افكار ادم

لا تستعجب فقد عرفنا الان بماذا يفكر الرجل؟

حواء تكشف اسرار افكار ادم

آدم وحواء مختلفان .. لا أحد أفضل من الآخر، ولكن مختلفان فقط! العلاقات تفشل في معظم الأوقات لسببٍ بسيط، لأنّ الرجل لا يفهم لمَ المرأة لا تشبهه قليلاً، ولأنّ المرأة تنتظر دوماً أن يتصرّف الرجل مثلها...
35 نصيحة ومعلومة، نقدِّمها لكل امرأة جلست في سريرها في منتصف الليل، على الأقل مرّة في حياتها، وراحت تتكلّم بنبرة محبطة في وجه رجلها، وختمت بالجملة الشهيرة: "لمَ لا تفهمني؟!".

إليكِ هذه المعلومات، لا تُهمليها...

- الهاتف بالنسبة إلى الرجل هو وسيلة للتواصل ونقل المعلومات الهامة. أما المرأة فلا تعرف كيف تُقفل الخط.

- عادةً ما يذهب الرجل بعيداً ليجلس وحده على صخرة ويُفكّر، لكنّ المرأة غالباً ما تلحق به.

- يعشق الرجل الهدايا العمليّة. فقدِّمي له مثلاً آلة لقطع العشب الأخضر "Gazon" أو طقم مفكات براغي أو جهاز تلفزيون أكثر تطوّراً من الذي يملكه. ابتعدي عن تقديم الملابس الداخليّة وبطاقات المعايدة الرومانسيّة.

- عندما تتحدّثين مع رجلكِ، لا تظهري له أبداً أنّه على خطأ. فبالنسبة إليه، الخطأ يدل على الفشل.

- عندما يكون الرجل مرهقاً، يختار الصمت. لكنّ النساء يُفسّرن ذلك الصمت بأنّه رمز لقلّة الحب. ننصحكِ بألا تعيري انتباهاً لتلك الحالة.

- اعلمي أنّه بإمكان الرجل أن يركّز على شيءٍ واحد فقط في آنٍ واحد.

- إذا قمتِ بالتحدّث إلى رجل وهو يحلق ذقنه، من المحتمل أن يجرح وجهه. وإذا كان يقود سيارته، تأكّدي أنّه سيضيّع طريقه.

- عادةً ما يُفضّل الرجل المرأة الجميلة على المرأة الذكيّة. تحلّي بالصفتين معاً.

- لتدفعي الرجل للاستماع إليكِ، قومي بإبلاغه مسبقاً بأنّكِ ترغبين الحديث إليه، وحدِّدي جدولاً زمنياً ليعتمد عليه.

- في المطعم، دعي الرجل يجلس وظهره أمام الحائط، في وجه المدخل. هكذا يشعر بأنّه يسيطر على الوضع.

- إذا أصرّيتِ على أن يُرافقكِ إلى التسوّق، زوّديه بمعطيات دقيقة: الألوان، والمقاسات، والماركات، ولائحة المحلات التي ستزورينها، والوقت المحدَّد الذي ستمضيانه في الأسواق.

- الرجل يعمل بهدوء! عندما يرنّ هاتفه، يطلب الصمت وخفض صوت الموسيقى وإطفاء التلفزيون قبل أن يجيب.

- لا يُفرّق الرجل بين نبرات صوته، لذا لا يفهم طلبكِ عندما تصرخين بوجهه "لا تتحدّث معي بتلك النبرة!".

- بالنسبة إليه، الكلمات هي سلاح القوة. فعندما تتجادلان بموضوع ما، سيبحث دوماً عن تحديد معنى لكل كلمة تقولينها.

- حدِّدي دوماً لرجلكِ ما إذا أردتِ أن يستمع إليكِ أو يقترح الحلول، وإلاّ سيقترح مباشرةً الحلول.

- عندما تتحدّثين إلى رجل، كوني واضحة ومباشَرة. قولي بالتحديد ما تريدين قوله، ولا تدوري حول الموضوع الأساسيّ.

- دوماً يشتكي الرجال من أنّ النساء يقطعن حبل أفكارهم وهم يتحدّثون. في حين أنّ النساء فقط بإمكانهن السماع والتحدّث في آنٍ واحد. دعيه ينهي جملته قبل أن تتدخّلي.

- عندما تفكّر المرأة بصوت عالٍ، تظن أنّها تشارك رجلها همومها وبكل ثقة. لكن هو يشعر بأنّه تحت الضغط، كأنّها تخبره بلائحة مشاكل عليه إيجاد حلول لها.

- تستخدم النساء الصمت بهدف عقاب الرجل، لكنه تصرّف خاطئ، فالرجال يعشقون الصمت!

- بما أنّ الرجل لا يمكنه أن يقوم إلاّ بشيءٍ واحد في آنٍ، ستسمعين نفسكِ دوماً تردّدين له "أنظر إليّ عندما أتحدّث معك!".

- اللغة ليست نقطة قوته. اسأليه كيف أمضى وقته مع أصدقائه، وستسمعين "لا بأس". بينما أنتِ قد تبلغينه تقريراً مفصّلاً عند جوابكِ على هذا السؤال.

- عندما يتحدّث الرجل، لا تظهري أيّ ردّة فعل عاطفيّة. ابقي جالسة، من دون تعابير، وهزّي برأسكِ من وقتٍ إلى آخر. لا تقطعي حبل أفكاره كما اتّفقنا!

- لا تدفعيه إلى أن يعترف بأخطائه. في الواقع يظنّ الرجل أنّه إذا اعترف بأخطائه، ستحبّينه أقل. طمئنيه أنّكِ ستظلّين تحبّينه.

- معظم الرجال يعرفون الشمال من الجنوب. أمرٌ صعب على النساء.

- يرى الرجل على مسافات بعيدة فقط. لا تستغربي ألاّ يجد أبداً مفاتيحه، وجواربه، والزبدة في البراد .. بالأخص إذا كان الغرض أمامه مباشرة!

- طالبي بالمساواة .. واستولي على جهاز تحكّم لكِ فقط.

- لا يتحدّث رجلكِ كثيراً؟ لا تقلقي، فعدم التكلّم شيءٌ طبيعيّ جداً له.

- لا يُظهر الرجل مشاعره عند الاستماع إليكِ. افعلي مثله، فهو يقدّر عدم رمي المشاعر في الأحاديث الجدّية.

- اعرفي أمراً هاماً، لن يغيّر يوماً ورق الحمام!

- لا تعطي أبداً نصيحة لرجل، إذا لم يطلب منكِ ذلك! قولي له بالأحرى أنّكِ تثقين بقدراته على حل المشاكل، ثقة عمياء.

- النساء يحتجن لسبب فعّال لممارسة الحب مع أزواجهن. الرجال يحتاجون لمكان فقط.

- 9 مرات على 10، تقام العلاقة الحميمة بمبادرة من الرجل. و8 مرات على 10، المرأة تنهيها.

- كيف يرضى الرجل في كل مرّة؟ فكّري بالجنس بقدر ما هو يفكّر به!

- كيف ترضى المرأة في كل مرّة؟ بالملاطفة، والتقدير، والتدليك، والتعاطف، والمجاملة، والسند، والتهدئة، والإغراء، وروح الدعابة، والهدوء، والتحفيز، والتقبيل، وتجاهل السيلوليت، والتملّق، والتحدّث على الهاتف، والتوقّع، والتحاضن، والسماح، والمغازلة، والرعاية، والمرح، والموضة، والاعتراف، والحلم، والمكافأة، والحنان، والثقة بها، وتأليهها...
آدم وحواء مختلفان... لا أحد أفضل من الآخر، ولكن مختلفان فقط! العلاقات تفشل في معظم الأوقات لسببٍ بسيط، لأنّ الرجل لا يفهم لمَ المرأة لا تشبهه قليلاً، ولأنّ المرأة تنتظر دوماً أن يتصرّف الرجل مثلها...

35 نصيحة ومعلومة، نقدِّمها لكل امرأة جلست في سريرها في منتصف الليل، على الأقل مرّة في حياتها، وراحت تتكلّم بنبرة محبطة في وجه رجلها، وختمت بالجملة الشهيرة: "لمَ لا تفهمني؟!".
إليكِ هذه المعلومات، لا تُهمليها...

- الهاتف بالنسبة إلى الرجل هو وسيلة للتواصل ونقل المعلومات الهامة. أما المرأة فلا تعرف كيف تُقفل الخط.

- عادةً ما يذهب الرجل بعيداً ليجلس وحده على صخرة ويُفكّر، لكنّ المرأة غالباً ما تلحق به.

- يعشق الرجل الهدايا العمليّة. فقدِّمي له مثلاً آلة لقطع العشب الأخضر "Gazon" أو طقم مفكات براغي أو جهاز تلفزيون أكثر تطوّراً من الذي يملكه. ابتعدي عن تقديم الملابس الداخليّة وبطاقات المعايدة الرومانسيّة.

- عندما تتحدّثين مع رجلكِ، لا تظهري له أبداً أنّه على خطأ. فبالنسبة إليه، الخطأ يدل على الفشل.

- عندما يكون الرجل مرهقاً، يختار الصمت. لكنّ النساء يُفسّرن ذلك الصمت بأنّه رمز لقلّة الحب. ننصحكِ بألا تعيري انتباهاً لتلك الحالة.

- اعلمي أنّه بإمكان الرجل أن يركّز على شيءٍ واحد فقط في آنٍ واحد.

- إذا قمتِ بالتحدّث إلى رجل وهو يحلق ذقنه، من المحتمل أن يجرح وجهه. وإذا كان يقود سيارته، تأكّدي أنّه سيضيّع طريقه.

- عادةً ما يُفضّل الرجل المرأة الجميلة على المرأة الذكيّة. تحلّي بالصفتين معاً.

- لتدفعي الرجل للاستماع إليكِ، قومي بإبلاغه مسبقاً بأنّكِ ترغبين الحديث إليه، وحدِّدي جدولاً زمنياً ليعتمد عليه.

- في المطعم، دعي الرجل يجلس وظهره أمام الحائط، في وجه المدخل. هكذا يشعر بأنّه يسيطر على الوضع.

- إذا أصرّيتِ على أن يُرافقكِ إلى التسوّق، زوّديه بمعطيات دقيقة: الألوان، والمقاسات، والماركات، ولائحة المحلات التي ستزورينها، والوقت المحدَّد الذي ستمضيانه في الأسواق.

- الرجل يعمل بهدوء! عندما يرنّ هاتفه، يطلب الصمت وخفض صوت الموسيقى وإطفاء التلفزيون قبل أن يجيب.

- لا يُفرّق الرجل بين نبرات صوته، لذا لا يفهم طلبكِ عندما تصرخين بوجهه "لا تتحدّث معي بتلك النبرة!".

- بالنسبة إليه، الكلمات هي سلاح القوة. فعندما تتجادلان بموضوع ما، سيبحث دوماً عن تحديد معنى لكل كلمة تقولينها.

- حدِّدي دوماً لرجلكِ ما إذا أردتِ أن يستمع إليكِ أو يقترح الحلول، وإلاّ سيقترح مباشرةً الحلول.

- عندما تتحدّثين إلى رجل، كوني واضحة ومباشَرة. قولي بالتحديد ما تريدين قوله، ولا تدوري حول الموضوع الأساسيّ.

- دوماً يشتكي الرجال من أنّ النساء يقطعن حبل أفكارهم وهم يتحدّثون. في حين أنّ النساء فقط بإمكانهن السماع والتحدّث في آنٍ واحد. دعيه ينهي جملته قبل أن تتدخّلي.

- عندما تفكّر المرأة بصوت عالٍ، تظن أنّها تشارك رجلها همومها وبكل ثقة. لكن هو يشعر بأنّه تحت الضغط، كأنّها تخبره بلائحة مشاكل عليه إيجاد حلول لها.

- تستخدم النساء الصمت بهدف عقاب الرجل، لكنه تصرّف خاطئ، فالرجال يعشقون الصمت!

- بما أنّ الرجل لا يمكنه أن يقوم إلاّ بشيءٍ واحد في آنٍ، ستسمعين نفسكِ دوماً تردّدين له "أنظر إليّ عندما أتحدّث معك!".

- اللغة ليست نقطة قوته. اسأليه كيف أمضى وقته مع أصدقائه، وستسمعين "لا بأس". بينما أنتِ قد تبلغينه تقريراً مفصّلاً عند جوابكِ على هذا السؤال.

- عندما يتحدّث الرجل، لا تظهري أيّ ردّة فعل عاطفيّة. ابقي جالسة، من دون تعابير، وهزّي برأسكِ من وقتٍ إلى آخر. لا تقطعي حبل أفكاره كما اتّفقنا!

- لا تدفعيه إلى أن يعترف بأخطائه. في الواقع يظنّ الرجل أنّه إذا اعترف بأخطائه، ستحبّينه أقل. طمئنيه أنّكِ ستظلّين تحبّينه.

- معظم الرجال يعرفون الشمال من الجنوب. أمرٌ صعب على النساء.

- يرى الرجل على مسافات بعيدة فقط. لا تستغربي ألاّ يجد أبداً مفاتيحه، وجواربه، والزبدة في البراد... بالأخص إذا كان الغرض أمامه مباشرة!

- طالبي بالمساواة... واستولي على جهاز تحكّم لكِ فقط.

- لا يتحدّث رجلكِ كثيراً؟ لا تقلقي، فعدم التكلّم شيءٌ طبيعيّ جداً له.

- لا يُظهر الرجل مشاعره عند الاستماع إليكِ. افعلي مثله، فهو يقدّر عدم رمي المشاعر في الأحاديث الجدّية.

- اعرفي أمراً هاماً، لن يغيّر يوماً ورق الحمام!

- لا تعطي أبداً نصيحة لرجل، إذا لم يطلب منكِ ذلك! قولي له بالأحرى أنّكِ تثقين بقدراته على حل المشاكل، ثقة عمياء.

- النساء يحتجن لسبب فعّال لممارسة الحب مع أزواجهن. الرجال يحتاجون لمكان فقط.

- 9 مرات على 10، تقام العلاقة الحميمة بمبادرة من الرجل. و8 مرات على 10، المرأة تنهيها.
- كيف يرضى الرجل في كل مرّة؟ فكّري بالجنس بقدر ما هو يفكّر به!

- كيف ترضى المرأة في كل مرّة؟ بالملاطفة، والتقدير، والتدليك، والتعاطف، والمجاملة، والسند، والتهدئة، والإغراء، وروح الدعابة، والهدوء، والتحفيز، والتقبيل، وتجاهل السيلوليت، والتملّق، والتحدّث على الهاتف، والتوقّع، والتحاضن، والسماح، والمغازلة، والرعاية، والمرح، والموضة، والاعتراف، والحلم، والمكافأة، والحنان، والثقة بها، وتأليهها.


شارك اصدقائك الان .. رابط الموضوع للنسخ
http://www.moolnt.com/vb/showthread.php?s=142d818decf4974f4b77cae43ec03857&t=14007

التعديل الأخير تم بواسطة نسرين سليمان ; 12-09-2013 الساعة 10:08 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد
الموضوع: حواء تكشف اسرار افكار ادم الرد على الموضوع
اسم العضو الخاص بك:
للعلم - لكونك زائر - بعد كتابة ردك والضغط علي زر "اعتمد المشاركة" بالأسفل
سيتم انتقالك لصفحه اخري للرد علي السؤال العشوائي
-:(اسعدنا ردك وتفاعلك):-

مواقع النشر
أضف تعليق لك من خلال الفيس بوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:17 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.