إضافة رد
  #1  
قديم 12-24-2012, 07:19 AM
mouhalilfanie mouhalilfanie غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 293
بمعدل: 0.14 يوميا
التقييم: 10
mouhalilfanie is on a distinguished road
افتراضي الدولار الأمريكي يعيد توازنه في نهاية الأسبوع 24/12/2012

الدولار الأمريكي يعيد توازنه في نهاية الأسبوع 24/12/2012

اي اوبشن تقدم لكم التحليل اليومي الشامل للأسواق المالية على يد فريق مكون من خبراء في التحليل الفني الذين يحرصون دوما على تقديم افضل الخدمات لعملائها

الدولار الأمريكي يستعيد توازنه في نهاية الأسبوع 24/12/2012 من iOption

سوق الاسهم-(خسائر شاملة في كافة أسواق الأسهم مع غياب الحسم عن مفاوضات الميزانية الأمريكية)

الأسهم الأوربية
أنها تداولات الجمعة على خسائر متوسطة متأثرة بسلبية البيانات الألمانية جنبا إلى جنب مع قلق متداولي الخيارات الثنائية من احتمال الفشل في التوصل إلى اتفاق حول سياسات الإنفاق العام والضرائب في واشنطن لتجنب ما يعرف بأزمة الهاوية المالية. في جانب البيانات الاقتصادية أظهرت قراءة مؤشر GFK للمناخ الاستهلاكي في ألمانيا تراجعا خلال ديسمبر كانون أول الحالي حيث هبطت إلى 5.6 نزولا من القراءة السابقة التي كانت عند 5.8 أيضا دون التوقعات التي رجحتها عند 5.9 . متداولوا الخيارات الأوربية لازالوا قلقين من التطورات السياسية والاقتصادية على الجانب الأخر من الأطلنطي وذلك بعد سحب رئيس مجلس النواب جون بوينر لخطته التي سماها B والتي تمثل إجراءا أحادي الجانب من قبل الجمهوريون بعد الفشل في التوصل إلى حل وسط مع البيت الأبيض والحزب الديمقراطي ويتم بمقتضاها رفع معدلات الضرائب على الأمريكيين الذين تزيد دخولهم السنوية عن مليون دولار وهو ما يبتعد بكثير عن حد الإعفاء الضريبي الذي يطالب به الرئيس اوباما ويصل في أقصى مطالباته إلى 400K.

الأسهم الأسيوية
أغلقت تداولات الجمعة على خسائر قوية مع غياب أية محفزات هامة للشراء قبيل نهاية الأسبوع وعطلة الكريسماس.متداولي الخيارات الثنائية في آسيا فضلوا في معظمهم التزام جانب الحذر ومتابعة التطورات في ملف الهاوية المالية في الولايات المتحدة والتي يزداد القلق بشأنها مع اقتراب نهاية العام الحالي وبداية 2013 والتي في حال عدم التوصل إلى اتفاق بين المشرعين الكونجرس قبلها سيتم تلقائيا تطبيق سلسة من إجراءات زيادة الضرائب وخفض الأنفاق العام تزيد قيمتها عن 600 مليار دولار يجمع كافة محللي أسواق الخيارات الثنائية على أنها ستقود الاقتصاد الأمريكي إلى ركود بنصف نقطة مئوية على الأقل بالإضافة إلى احتمالية خسارة ملايين الوظائف.خيارات الأسهم اليابانية واصلت هبوطها لليوم الثاني على التوالي مع استمرار عمليات جني الأرباح للاستفادة من الارتفاعات القوية التي سجلها مؤشر نيكاي وتزيد قيمتها عن 15% خلال الأسابيع الأربع الماضية. تراجع أداء خيارات الأسهم الثنائية وارتفاع قيمة الين الياباني جاء تاليا على اجتماع لجنة السياسة النقدية لبنك اليابان المركزي يوم الخميس الماضي والذي قام فيه بتثبيت أسعار الفائدة ورفع مخصصات برنامج شراء الأصول بـ 10 تريليون ين وهو الأمر الذي كان مسعرا بشكل شبه كامل بين المتداولين خلال الأسابيع الماضية.

الأسهم الأمريكية
خيم اللون الأحمر على مؤشرات وول ستريت يوم الجمعة حيث أغلقت جميعها على تراجع بنحو 1% وذلك مع استمرار غياب الحسم عن ملف المفاوضات الجارية في الكونجرس للاتفاق على بنود الموازنة العامة الجديدة والهادفة إلى تجنيب البلاد الوقوع في مأزق مالي خطير بحلول بداية العام القادم والذي لم يتبقى عليها سوى اقل من أسبوع.الحزب الجمهوري بزعامة رئيس مجلس النواب الجمهوري جون بوينر قرر سحب خطته البديلة والتي كان يزعم طرحها في الكونجرس بديلا عن فشل المفاوضات الجارية مع البيت الأبيض حول سياسات الإنفاق العام والضرائب. بغض النظر عن فاعلية هذه الخطة فان البعض كان ينظر إليها كبديل اقل سوءا من الانتظار دون أية خطوات جديدة إلى نهاية العام وهو ما سيتسبب في إنهاء سلسلة التخفيضات الضريبية التي كانت قد اقرها الرئيس السابق جورج بوش وينتهي العمل بها بداية العام القادم. هناك أكثر من باعث للقلق في هذا السياق أهمها هو رفض النواب الجمهوريين أنفسهم تقديم الدعم لخطة بوينر ليس حرصا على التوصل إلى حل وسط مع الحزب الديمقراطي بقدر ما كان السبب وراء حجب الدعم هو المطالبة بتخفيضات اكبر في مخصصات الإنفاق العام خصوصا الموجهة إلى البرامج الاجتماعية وهو الأمر الذي ينبأ بموقف أكثر تشددا خلال مفاوضات الأيام القليلة المتبقية.البيانات الاقتصادية وعلى العكس من ذلك كانت ايجابية في معظمها حيث سجل مؤشر طلبات السلع الأمريكية المعمرة قراءة ايجابية وبأفضل من المتوقع خلال نوفمبر تشرين أول الماضي حيث حققت قراءة المؤشر في صورتها العامة نموا بـ0.7% بأفضل من التوقعات التي رجحتها عند 0.2%, على ذات المنوال جاءت قراءة المؤشر بقيمته الأساسية حيث سجلت ارتفاعا كبير بنسبة 1.6% بأفضل من التقديرات التي رجحت انكماشا بحدود -0.2% .قراءة الدخل الشخصي سجلت ارتفاع بضعف المتوقع عند 0.6% فيما أظهرت معدلات الإنفاق الشخصي استقرار خلال ذات الفترة. بيانات ثقة المستهلكين سحبت كثيرا من التأثير الايجابي للمؤشرات المذكورة حيث تراجعت قراءة مؤشر جامعة ميتشجن لثقة المستهلك هبوطا من قراءتها الأولية 74.9 إلى 72.9.

أسواق السلع- (النفط يتراجع بشكل حاد في تداولات الجمعة مع تعافي الدولار ومخاوف الهاوية المالية)

أسعار النفط
أنهت تداولات الجمعة على خسائر قوية لتسجل أدنى مستوياتها في ثلاثة أيام على حدود المستوى 88$ للبرميل متأثرة بتعافي الدولار الأمريكي والضعف العام في شهية متداولي الخيارات الثنائية قبالة الأصول المرتبطة بالمخاطرة مع التلاشي التدريجي لأمال التوصل إلى نهاية ناجحة لمفاوضات الميزانية الأمريكية.خيارات النفط الثنائية كانت قد صعدت في تداولات الخميس إلى أفضل مستوياتها في نحو شهرين على حدود المستوى 90.56$ للبرميل إلا ان شهية الشراء فقدت زخمها سريعا مع ازدياد حالة الضبابية المحيطة بالمفاوضات الجارية بين المشرعين في الكونجرس لتجنب ما يعرف باسم الهاوية المالية والتي ستتضمن سلسلة من إجراءات خفض الإنفاق العام وزيادة الضرائب تطبق تلقائيا مع بداية العام القادم وتؤدي بحسب كثيرين إلى جر الاقتصاد الأكبر عالميا إلى دائرة ركود عميق سيؤثر بلا شك على توقعات الطلب في البلد الأكثر استهلاكا للطاقة في العالم.في سياق منفصل أعلن رئيس وزراء ايطاليا ماريو مونتي تقاعده عن رئاسة الحكومة بعد تمرير مشروع موازنة العام الجديد في البرلمان الايطالي وهو ما يمهد الطريق نحو إجراء انتخابات برلمانية مبكرة بحلول فبراير شباط القادم قد تضع على المحك كافة الجهود التي بذلتها روما خلال حكم مونتي بهدف إصلاح ماليتها العامة والتعامل مع ديونها السيادية المتراكمة.تعافى العملة الخضراء, والتي قلصت قدر كبير من خسائرها الأسبوعية أمام نظرائها, ساهمت في زيادة ضغوط البيع بشكل تقليدي على افتراض ان قوة الدولار الأمريكي عادة ما تضعف من الطلب على النفط وباقي خيارات السلع الثنائية على اعتبار انه يجعلها أكثر تكلفة للمشترين من حاملي العملات الأخرى.الصورة الفنية تظهر تشكيل السعر لقمة ثنائية أعلى المستوى النفسي 90$ للبرميل وذلك بعد ان تجمعت القمة الشهرية 90.30 وحاجز تصحيح 38.2% لترند الهبوط من منتصف سبتمبر أيلول الماضي 100.40 إلى قاع نوفمبر تشرين أول 84.4 جنبا إلى جنب مع خطوط الموفينج اليومية 100 و200 لتوفير مقاومة صلبة تمكنت من احتواء موجة التعافى الأخيرة من 85.19$ . متداولي خيارات النفط سيتابعون الآن عودة السعر لاختبار خط الترند المكسور والذي يتزامن حاليا مع خط الموفينج اليومي 20 وحاجز تصحيح 23.6% وذلك حول 87.60$ . الاستقرار هنا يضع التراجع الحالي في سياق التصحيح الهبوطي فيما العودة للوقوع تحت ضغط خط الترند الهابط يفتح الطريق لإنهاء موجة التعافى المذكورة والعودة لاستهداف قيعان الربع الأخير من العام الحالي.

سوق الفوركس– (الدولار الأمريكي يستعيد توازنه في نهاية الأسبوع ولكن في سياق التوقع الهبوطي العام)

خيارات الدولار الأمريكي
التقطت أنفاسها خلال اليوميين الماضيين مع عودة نفور المخاطرة بشكل نسبي بفعل تزايد حالة عدم اليقين المرتبطة بمحادثات الميزانية في الولايات المتحدة جنبا إلى جنب مع بعض عمليات التصحيح الفني على خلفية الانخفاضات الحادة التي منيت بها العملة الخضراء منذ بداية الشهر الحالي. برغم ذلك فان كثيرون يرون ان العوامل الأساسية لضعف عملة الاحتياطي لا تزال على حالها فالتوقعات بعدم استقرار معدلات النمو سيصاحبها على الأرجح استمرار السياسة التوسعية للفيدرالي الأمريكي كما ان القلق الحالي من التطورات السياسية في ايطاليا سيقتصر تأثيره على المدى القصير خصوصا وان الملف الرئيسي وهو الديون السيادية اظهر استقرار نسبيا في الفترة الماضية بعد نجاح اليونان في تلقي أموال المساعدات وإنهاء برنامج إعادة شراء السندات وهو الأمر الذي من المفترض ان يقدم دعما لليورو والعملات الأوربية بشكل عام في المدى المتوسط.

التحليل الفني– ( الدولار الاسترالي يجد دعما مؤقتا على حدود المستوى 1.0400 )

الدولار الاسترالي/الدولار الأمريكي
هبط الزوج في تداولات الجمعة إلى أدنى مستوياته في أربعة أسابيع عند النقطة 1.0393 مع التعافى العام في أداء الدولار الأمريكي وتواصل خسائر أسواق الأسهم والسلع. على الرسم البياني المرفق يمكننا ملاحظة تزايد وتيرة تراجع الزوج بعد الكسر بشكل حاسم دون المستوى 1.0500 وذلك قبل ان يصادف منطقة دعم قوية نسبيا بين 1.0380 – 1.0400 والتي تجمع بداخلها خط الموفينج اليومي 100 وحاجز تصحيح 50% فايبو ناتشي لترند الهبوط بين 1.0623 – 1.0148 جنبا إلى جنب مع خط الترند الصاعد من قيعان أكتوبر تشرين أول الماضي. النظرة الصعودية بشكل عام ستبقي مرهونة بقدرة السعر على استعادة موضعه أعلى الحاجز 1.0500 لفتح الطريق باتجاه القمة الشهرية 1.0584 ثم المنطقة المحيطة بسلسلة القمم الشهرية بين 1.0600 – 1.0620. على الجانب الأخر فان الكسر دون منطقة السعر المذكورة أنفا قد يرجح من سيناريو الانعكاس الهبوطي وان في سياق نمط التداولات الجانبية الذي دام على مدار الأشهر الخمسة الماضية. الأهداف التالية ستتواجد عند حاجز تصحيح عند 38.2% حول 1.0330 يليها قاع الشهر الماضي ونقطة ارتكاز ترند الصعود الحالي 1.0286 والذي يليه بنقاط قليلة خط الموفينج اليومي 200 عند 1.0276 وذلك قبل فتح الطريق باتجاه منطقة الدعم المحورية حول 1.0150.

شارك اصدقائك الان .. رابط الموضوع للنسخ
http://www.moolnt.com/vb/showthread.php?s=60a97d3f9c5ff7c12cdf7d3d5849b04d&t=10228
رد مع اقتباس
إضافة رد
الموضوع: الدولار الأمريكي يعيد توازنه في نهاية الأسبوع 24/12/2012 الرد على الموضوع
اسم العضو الخاص بك:
للعلم - لكونك زائر - بعد كتابة ردك والضغط علي زر "اعتمد المشاركة" بالأسفل
سيتم انتقالك لصفحه اخري للرد علي السؤال العشوائي
-:(اسعدنا ردك وتفاعلك):-

مواقع النشر
أضف تعليق لك من خلال الفيس بوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:23 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.